يد الموت | قصة قصيرة

يد الموت | قصة قصيرة

  “لا داعي للفزع مني ,فأنا دائماً ما أتِ بدون معاد مسبق , أطرق أبواب أرواحكم المعلقه لأخدها معي للأفاق , وحان وقتك لتغادري فما نفع تشبثك بتلك الحياه , فقط إتركي كل شئ , وإمسكِ بيدِ” 
قرأتها مراراً وتكراراً لم أفهم مغزاها ولم أستوعب مقصدها حقاً.. أحدهم علي الأرجح يعبث معي !.
تركت الخطاب أمام الباب وعودت لغرفتي لأدثر جيد من تلك البروده القارصه ولكن لم يمضي وقت طويل حتي شعرت ببروده شديدة في أطراف قدمي ما زلت أحاول سحب قدمي تحت الغطاء الدافئ ولكن لا تغير, لأفتحي عيني بغضب , نهضت لأصرخ من هول ما رأيته..وجدت فراشي في منتصف المحيط تشبثت جيد في حواف الفراش مرعوبه من الوقوع في أعماق المحيط ,لمحت بطرف عيني ظرف أخر مشابه لما تلقيته , إلتقطه بحذر لأمسك به بإحكام واليد الأخري مشغوله بالتشبث بواحف الفراش .
  “ما زلتي تحاولين الفرار مني , ومازلت أحاول إخبارك أن لا أحد ينجو , فجميعنا لها , فقط سلمي نفسك للأمر , أعلم أن الخوف ربما يتأكلكِ , فقط أغلقي عينيكي , وأمسكِ بيدِ”. المزيد …!

سجينة فى بيتي | قصة قصيرة

سجينة

سوادٌ حالك لا يستطيع أحد رؤية ماذا يحدث بالداخل، غرفةٌ مظلمة، هدوءٌ تام يحيط أركانها، بردٌ قارص لا يتحمله بشر ،أيري أحدٌ ماذا يحدث بالداخل..!!؟
هل يمكن أن يتواجد آدمي في هذا الصندوق؟ المزيد …!

الكرنفال | قصة قصيرة

رويدا رويدا صار أمام كل منا جسد يهمهم في رعب أن نتركه .. وتحت العربة توجد كل أدوات التعذيب الممكنة ..
فور انتهاء الدخول، طلب منا المضيف الاستمتاع بوقتنا، وهنا بدأ الجنون ..
في مرح استخرجوا السكاكين والمناشير وآلات القطع، وبدأوا يمزقون الأجساد! المزيد …!

انا كبرت..! | قصة قصيرة

انا كبرت | قصة قصيرة

كنت تقريبا على حافة النوم عندما سمعت الباب ينفتح ببطء.. .وبدأت أسمع أقداما ثقيلة تدخل غرفة النوم.. لم تكن أقدام أمي!
تجرأت على النظر بعين واحدة لمعرفة من الموجود، وما رأيته لم يكن أمي على الإطلاق .. المزيد …!

لبن العصفور | قصة قصيرة

لبن العصفور | مجدى محروس

عينين مجهدتين يائستين رحتُ أتطلعُ لجدران تلك الزنزانةِ الضيقةِ الكئيبةِ التي أقبعُ في أحدِ أركانِها..
برودةٌ رهيبةٌ تتسللُ في جسدي كلِّه وأزداد انكماشاً على نفسي، وصفيرُ رياحِ تلك المنطقةِ الصحراوية الكائن بها ذلك السجن يُدوي في أذني، أرفعُ ياقة البذلة الحمراء التي أرتديها؛ علّها تقيني بعضاً من تلك البرودةِ القاتلة. المزيد …!