الكذب عند الاطفال .. المشكلة وأسبابها وعلاجها التربوي

شارك هذا الموضوع

الكذب عند الأطفال

ما هو الكذب عند الاطفال ؟؟ 

وكيف نعالج هذه الظاهره ؟

كتبت:شيماء عبدالباقي

 

الكذب عند الاطفال مشكلة كبيرة يواجهها الكثير من الآباء، ويحاولوا حلها بشتى الطرق خوفاً من أن تكبر هذه الصفة لدى الطفل وتصبح عادة لديه حتى بعد أن يشب ويكبر، ومما لاشك فيه أنها ستسبب له الكثير من المشكلات في الحياة سواء كانت حياته الشخصية أو تلك التي يكون لها علاقة بالأخرين.

انضم لكوكب المعرفة  قناة التربية الإيجابية 

ولكن السؤال الذي قد يغفل عنه الكثير هل الكذب لدى هذا الطفل موروث أم مكتسب؟، والإجابة بالطبع أنه مكتسب من تلك البيئة التي يعيش فيها، فيجب على الآباء أن يراعو سلوكياتهم أمام أبنائهم فلا يطلب منه ألا يكذب وهو نفسه يكذب، فابنك يقلدك في الكثير من تصرفاتك.
وتختلف أنواع الكذب عند الاطفال فيوجد كذب غير مباشر وهو أن يخفي جزءاً من الحقيقة مثل أن يخبر الطفل أصدقائه بأن والده قد أحضر له الكثير من الألعاب وفي الحقيقة أن والده لم يحضر له سوى لعبة أو لعبتين.
وقد يكون الكذب مباشر وفي هذه الحالة يقوم الطفل بإخفاء الحقيقة بالكامل خوفاً من شئ ما، ومن خلال هذا المقال سنسلط الضوء على كيفية علاج الكذب عند الاطفال، فتابع معنا.

ما هو الكذب عند الاطفال؟

المقصود بالكذب عند الاطفال هو عدم اعترافه بالأفعال الخاطئة أو إنكاره لها، ويكون ذلك نتيجة الخوف من العقاب الذي سيترتب على قيامه بهذا الفعل، ومما لا شك فيه أن الكذب عند الاطفال أمر طبيعي وبرئ ولكن عندما يزداد الأمر ويصبح سلوك متكرر فإن جرس الإنذار يدق بأن هناك مشكلة تتفاقم ويجب علاجها.

ووفقا لرأي الكثير من علماء النفس والاستشاريين النفسيين والتربويين مثل الدكتور صالح عبد الكريم فإن الكذب عند الاطفال سلوك مكتسب من البيئة المحيطة أو من الأشخاص الموجودة في حياة الطفل ولا سيما الأب والأم، وكذلك طريقة التربية التي يستخدمانها معه، فيوجد الكثير من الأباء والأمهات يستخدموا طرق خاطئة بالمرة في تربية أبنائهم.

أسباب الكذب عند الاطفال

كما ذكرنا سابقا أن الكذب عند الاطفال سلوك مكتسب من البيئة وليس موروث ولكن يبقى العالم الرئيسي لهذه المشكلة هو سلوك الأب والأم مع الطفل وأسلوب تربيتهم معه، وفيما يلي سنذكر أهم أسباب الكذب عند الأبناء:-

1- الخوف من العقاب

وفي هذه الحالة يسمي علماء النفس الكذب بالكذب الدفاعي أو الوقائي، والذي يلجأ إليه الطفل خوفا من العقاب الذي سيلحق به نتيجة قيامه بهذا الفعل، أو من أجل الاحتفاظ لنفسه بامتياز ما، حيث أنه في حالة قوله الحقيقة سيخسر هذا الامتياز.

2- تقليد الأباء أو أشخاص في حياة الطفل

الطفل يقلد تصرفات الأشخاص التي توجد في حياتهم وخاصة الأب والأم، ويقلدهم حتى في سلوك الكذب حتى إن كان الوالدين يكذبوا على ابنهم من أجل مصلحته.
فعلى سبيل المثال قد تكذب الأم على طفلها وتخبره بأنه ستصطحبهم به في نزهه وتشتري له الكثير من الألعاب وبعد ذلك يكتشف أنه ستصطحبه للطبيب، وحينها لا يستطيع الطفل فهم حقيقة الأمر ويعتقد أن الكذب هو الحل الأمثل للحصول على ما يرغبه.

3- العناد

ويكون ذلك نتيجة للرقابة الصارمة من الوالدين للطفل فيولد عنده العناد بشكل غير طبيعي، ومن ثم يكون لديه دافع كبير لارتكاب الأخطاء والكذب بشكل متعمد، وفي بعض الأحيان قد يلجأ الطفل للكذب للهروب من تنفيذ بعض المهام التي يفرضها عليه والديه.

4- الرغبة في الحصول على شئ ما

وغالبا هذا النوع من الكذب يكون عند الاطفال البالغين عمر الخمس سنوات أو أكثر، وذلك رغبة في الحصول على مكسب أو مكافأة ما، ويعتبر هذا السبب هو من أكثر الأسباب انتشارا والتي تجعل الاطفال يكذبون بشكل مستمر.
وهذا النوع من الكذب يسمى بالكذب الغرضي، أي يقوم فيه الطفل بالكذب من أجل الحصول على غرضه، فعلى سبيل المثال قد يكذب الطفل على والديه ويخبرهم بأن المدرسة طلبت منهم مبلغ مالي من أجل القيام بنشاط معين، وفي حقيقة الأمر أنه يود هذا المبلغ من أجل شراء شئ يرغب هو في شرائه.

5- الحصول على الاهتمام

ويضطر الطفل يلجأ إلى هذا النوع من الكذب عندما يشعر بعدم الاهتمام من قبل والديه به، فيضطر يكذب من أجل أن يظهروا له ذلك، ومما لاشك فيه أن هذا النوع من الكذب يكون الوالدين هما السبب الرئيسي فيه.
ومثال على ذلك أن يدعي الطفل أنه مريض من أجل استعطاف والديه.

6- الخيال الخصب

يكون لدى بعض الأطفال خيال واسع أو خيال خصب، ويكون ذلك نتيجة مشاهدة الطفل للعديد من الأفلام والمسلسلات الكرتونية وتأثره بها، وفي هذه الحالة يستطيع الطفل أن يؤلف قصصاً ليس لها أي أساس من الصحة، ويكون ذلك لأنه لا يعرف أن يميز بين الخيال والواقع.
ويجب على الوالدين في مثل هذه الحالة أن يستغلوا هذه الموهبة التي لدى طفلهم وينموها بشكل مفيد وصحيح، وذلك بدل أن يستغلها الطفل في الكذب من أجل غاية تأليف القصص.

علاج الكذب عند الاطفال

يعد علاج الكذب عند الاطفال من الأمور التي يمكن حلها بسهولة، خاصة في المراحل الأولى وذلك لأنه يعتمد على تغيير سلوك الوالدين تجاه طفلهم، وفيما يلي سنذكر أبرز الحلول:-

  • عدم الإفراط في العقاب والقسوة على الطفل عند ارتكابه خطأ ما، ويرجع السبب في ذلك في أنه يؤثر بشكل سلبي على الطفل، ويجعله يضطر إلى الكذب.
  • يجب أن يراعي الوالدين والأشخاص التي توجد في حياة الطفل عدم التشهير بذنب الطفل وذمه أمام الآخرين في حالة ارتكابه الخطأ.
  • اغمار الطفل بالحب والحنان، وفهم متطلباته بشكل صحيح، حيث أن مثل هذه الأمور تجعله لا يلجأ إلى الكذب ولا يستخدم تلك الأساليب الملتوية من أجل الحصول على ما يريد.
  • يجب ترك مساحة للطفل للتعبير عن رأيه بحريه، واحاطته بالأمان، حيث أن هذه الأشياء تكسبه الثقة بنفسه وتجعله يبتعد عن الكذب.

نصائح لعلاج الكذب عند الاطفال

يوجد العديد من النصائح التي يمكن اتباعها للتغلب على كذب الأبناء، وفيما يلي سنذكر أبرزها:-

1- النصح المباشر

وهي الطريقة الأكثر انتشارا بين الآباء والأمهات، والتي يقوم فيها الوالدين بنصح الأبناء حول ترك الكذب وذمه، وذكر فضيلة الصدق.

2- ذكر شخصيات كاذبة

ويكون ذلك من خلال ذكر بعض الشخصيات الكاذبة المعروفة في حياة الطفل وكيف استخدمت الكذب في نيل مرادها ثم باءت خططه بالفشل وعرف بين الناس بالكذب ومما لا شك فيه أنها صفة لا يود أن تكون فيه.

3- الوقاية من الكذب خير من علاجه

ويكون ذلك من خلال أسلوب تعامل الشخصيات التي توجد في حياة الطفل، مثل الأب أو الأم أو المعلم، والذي يتأثر الطفل بأسلوبه بشكل غير مباشر، لذلك يجب على هؤلاء الأشخاص الالتزام بأقوالهم وأفعالهم، ومراقبة تصرفاتهم أمام الطفل، ويرجع السبب في ذلك في أنهم إذا اعتادوا على الكذب من خلال تقديم أعذار ليست مقنعة بالنسبة للطفل او عدم الالتزام بوعودهم أمامه فإنه بلا شك سيؤثر على شخصيته وتكوين الصدق داخله.

4- عدم إظهار الريبة والشك في الأبناء

ويكون ذلك من عدم اتباع أسلوب التحقيق عند سؤالهم عن أمر فعلهم أو قولهم أمر ما، ويكون ذلك من خلال جمع الوالدين المعلومات عن هذا الأمر وسؤالهم حول حقيقة هذا الأمر، وحينها نقوم بتوضيح الصواب لهم بأسلوب هادئ وبعيد عن الخوف والتهديد والتوبيخ.

5- عدم اللجوء إلى العقاب البدني

بعض الأباء يلجأ إلى العقاب البدني مثل الضرب أو غيره من الأساليب الأخرى كعقاب أبنائهم على الكذب، ولكن في الحقيقة فإن هذا الأمر يؤثر بالسلب ويجعل الطفل يتمسك بالكذب لكي يلجأ إلى الحصول على الرضا من أبويه.

فيما سبق قدمنا لكم كل ما هو متعلق بعلاج الكذب عند الاطفال، وذلك من خلال تعريف الكذب، وأسبابه، وطرق علاجه، وبعض النصائح المتبعه في علاج الكذب عند الأبناء.
وننتظر عزيزي القارئ أن تشاركنا برأيك حول هذا الموضوع.



كيف يمكن استغلال أوقات الفراغ عند الأطفال بشكل مفيد؟كيف يمكن استغلال أوقات الفراغ عند الأطفال بشكل مفيد؟

الأطفال نعمة من الله، وهبنا الله إياهم وهم جزء منا فعلينا تربيتهم بحيث يصلوا إلى أعلى الرتب بأفضل صحة وأحسن حال، ولكن أحد أعداء الطفل هو الفراغ حيث أن الفراغ قد يقود الطفل إلى سلوكيات غير محمودة أو يؤثر سلبا على صحته النفسية.

إقرأ الموضوع كاملا
علاج مشكلة العنف عند الاطفال بالتربية الإيجابيةعلاج مشكلة العنف عند الاطفال بالتربية الإيجابية

العنف عند الاطفال والعدوانية من المشاكل التي تواجه الكثير من الآباء والأمهات خاصة في مرحلة الطفولة المتوسطة والمتأخرة لدى أبنائهم، ويكون ذلك من خلال الحركة المفرطة للطفل والرغبة المستمرة لديه في استفزاز الآخرين وتوبيخهم، والغضب والشتم والسباب.

إقرأ الموضوع كاملا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.