قصة الذات ولحظة إكتشاف الحقيقة

قصة الذات

قصة الذات


قصة الذات ولحظة إكتشاف الحقيقة

كتبت : حنان مبروك

الذات كقصة مهمة لانها هى ما تشكل وتثقل شخصيتنا .
كل تجربة نمر بها تسطر فى كتاب الحياة الخاص بنا خبرات تعلم نجاح وفشل والم ووجود ونمو وذبول وازدهار
تستشعر كانك ترى فيلم مليئ بالاحداث ولاتتوقع نهايته
من خلال الذات كقصة تكتشف انك تملك وتنمو وتستطيع وعليك الاختيار فى كيفية قراءتها …
الذات كقصة ..
ما اصعب ان تعيش اسير الطفولة!
قد نعيش الحياة ونموت ولم ندرك معنى او هدف للحياة !!
وقد تظل اسير محبوس داخل سجن صنعته انت دون ان تتدرى !
ومعك المفتاح دون ان تعلم ..
وتلقى اللوم والاتهام على من تسببوا لك فى هذا الاسر ؛
وهم قد يكونوا ايضا اسرى وهم لايدركون ..
هل تتخيل كيف يمكن ان تكون تلك الحياة التى نكون فيها اسرى صورتنا الذاتية؟
هل معقول الخوف وعدم الامان والحزن يجعلك اسير .. ؟؟
كنت اتساءل كثيرا كيف يمكننا الوصول للسكينة او الرضا .
او الشعور بالفرح والامتنان .
كنت اسعى جاهدة فى طرق مختلفة
الى ان جاءت ..
لحظة ادراك وانتباة مفاجئ
تجد اجابة تساؤلات كثيرة وردود افعال ومواقف لم تفهمها إلا بمرور الايام .
تحاول وجود مبرر ومعنى لها
جعلتك اصبحت فى قسوة وقوة الجبال الوعرة التى لاتستطيع تسلقها او الوصول اليها .
قد تجد طريق فيها ممهد ولكن سرعان ماتعود للصخور وتتذكر صعوبة الصعود للوصول الي القمة ..
وفجاة..
ينهار هذا الجبل بداخلك .. تستشعر جسدك يتحلل ويتهاوى
ولاتستطيع الصراخ من شدة الألم الذى تستشعره بالحلق ويجعلك عاجزا عن النطق .
وقلبك الذى تجمد بينبض ويئن من الحرارة التى تتدفقت اليه من سريان الدم فى العروق .
لحظة اكتشاف الحقيقة!
من أصعب ثلاث جمل سمعتهم اليوم فى الذات كقصة ..
بالرغم من انى سمعتها اكثر من مرات عديدة .. ولكن لم أكن أعي وانتبه لتلك المفردات .
مصدر الرعاية : الأم ، ومصدرالحماية : الاب.. وكلاهما معا.
ودورهما فى تشكيل الصورة الذاتية لانفسنا .
وهنا بدر فى ذهنى تساؤل كيف يمكن لفاقد الشى أن يعطيه حتى وان أعطاه كيف سيعطيه ؟؟؟
وهنا ظهرت لى تلك الاجابات
أحيانا كثيرة نظلم أنفسنا ونظن أن الاخرين هم من ظلمونا .
فى حين أن الظلم والوجع كان قد نهش فى اجسادهم واصبحوا أشباه أجساد تتحرك وتدفن بداخلها ارواحا حية .
ويصبح الاب مصدر الحماية هو مصدر التهديد للأبناء.
ومصدر الرعاية ( الأم ) هو السجن والوعيد .
وكلاهما يكونا مصدر الأسر من غير وعي منهما وإدراك إعتقادا منهم بالحماية لأبناءهم .
وتتقلب الأدوار بدون وعي ..
من كان لك مصدر حماية كنت أنت له مصدر تهديد وفى نفس اللحظة حماية ودفاع وأمان للاستمرار.
ومن كان لك مصدر رعاية كنت أنت له مصدر القوة والحماية والأمان لتقديم الرعاية والعيش .

 

كيف تبدلت الادوار ؟؟؟
على قدر صعوبة تلك اللحظة على قدر الحمد والرحمة التى فيها ..
لانك استشعرت الآلام التى يمر بها الاخرين وكيف عدم قراءة انفسنا والتعبير عن احتياجتنا
يكون سببا فى الشقاء دون ان ندري ويتم التعلق باحتياجات غير حقيقة .
وتغذية الإيجو بدون وعي من خلال ما أملك وكيف يرانى الآخرين وانا أيضا كيف أرى نفسي ..
هكذا الايجو جعلنا نلعب دور الجلاد والقاضى والضحية فى نفس الوقت
نلبس الاقنعة ونتوارى وراءها حتى لاتنكشف حقيقة الضعف الإنسانى وأننا لانملك من انفسنا شئ..
حقا لو خلقتموهم لرحمتموهم.
وبالرغم من الم اللحظة استشعرت رحمة الرحمن ولطفه وان كل شى يحدث لنا بقدر، وله حكمه فى تشكيل هويتك .
الالم والمعاناة طاقة كاشفة عندما نرغب فى البحث عن حقيقة ذواتنا
وعندما تنوى الوصل بالخالق ينير لك الطريق ويزيل الغشاوة عن قلبك …
نحن لانر الاشياء على حقيقتها انما نرى الاشياء على صورها
لذلك علينا الانتباه والتعلم
لاننا دون ان ندرى نعيش داخل تلك القصة ونكون معتقدنا واقكارنا
because why notbecause why not

المشكلة اننا اتربينا من صغرنا على السببية .. هعمل كذا علشان كذا .. هذاكر رياضة علشان ادخل هندسة ، هلعب رياضة علشان اخد درجات اعلى في المدرسة وادخل كلية أفضل، هشتغل كويس علشان اجيب عربية علشان شكلي قدام الناس ، هتجوز علشان عيل يشيل اسمي .. لحد : هصلي علشان ادخل الجنة وهعبد ربنا علشان مدخلش النار .. الخ الخ

إقرأ الموضوع كاملا
مراتي .. وأنا حر فيهامراتي .. وأنا حر فيها

في كل مره بتقبلي تنضربي فيها قدام عيالك وتتصالحي بطاجن عكاوي كده انتي مش بتحمي بيتك من الخراب… انتي بتخربيه اكتر… وعيالك ده لو موجودين مش هينسوا التفاصيل دي وهتبقوا اسرة متفككه وبيئة مؤذيه ماحدش فيها سالك مع التاني…
في كل مره الشخص هيرفض فيها انه يقول “لأ” ضد أبوه أو أمه لما يتعرض للأذى هيبقى مع الوقت شخصية هشة

إقرأ الموضوع كاملا
يوميات أسيرة | قصة قصيرةيوميات أسيرة | قصة قصيرة

تقف أمام المرآه لتخبرها بما يحدث بداخلها ومن ثم عادت إلى مذاكرتها كتبت إحدى رسائلها اليومية حتى ترسل ف البريد كما أعتادت قائلة
– متى سأراك؟
ألم تخبرني أنك ستأتي وتحررني من هذا القفص ذات يوم!
أم أنك مثُل الأخرين تتحدث دون أن تفعل!؟
ثم نظرت إلى عصفور الكناري الذي يوجد بجوارها الذي لم يتحرر بعد من قفصه قائلة
= لا تحزن سوف يأتي ذلك اليوم الذي نتحرر بمفردنا دون مساعدة من أحد، سوف أحررك أنا فأبتسم،

إقرأ الموضوع كاملا
ما هى حقيقة الاغتصاب الزوجي؟ما هى حقيقة الاغتصاب الزوجي؟

حقك الشرعي لما تكون مراضيها مش منكد عليها وواغضها غصب لإرضاء رغباتك… هي مش عبد… وطرف في العلاقة زيها زيك لها الحق تقول نعم ولها الحق تقول لا… إلا لو كان الإعراض متكرر يبقى نعمل باللي قاله ربنا في القرآن بردو “واللاتي تخافون نشوزهن فعظوهن واهجروهن في المضاجع واضربوهن” وخليني أوضح لك ان واضربوهن معناها فارقوهن والدليل آية تانية سبحان الله في الكتاب يقول بها الله تعالى للعباد “فضرب بينهم بسور له باب باطنه فيه الرحمة” فالمقصود هنا المفارقة أو المقاطعة… مش اني امسكها اضربها واوديها المستشفى ملامحها مش باينه من كتر الضرب… مش من حقك تمد إيدك أو تتطاول باللسان… هي ماخرجتش من بيت أهلها معززة مكرمة إلا عشان تعززها وتهننها تاني ويمكن أكتر كمان…

إقرأ الموضوع كاملا
ماذا تعرف عن رهاب الموت؟ماذا تعرف عن رهاب الموت؟

درجة الخوف هنا أعلى… الجسم هنا بيبقى على أتم استعداد… الجهاز الهضمي بيقلب الدنيا قلبان… والأدرينالين شغال على ودنه… الشخص عنده hyperactivity وحساسية زيادة لأي شيء حواليه… مقشعر ومركز مع كل حاجه تأهبا للي جاي… اللي هو ممكن مايكونش عارفه ولا عارف هيواجهه ازاي… وليه! كل ده ممكن عشان الشخص شاف صرصار… ولا طلع مصيف مع قرايبه وخايف ينزل المياه… طلع على كوبري… زار المقابر مع والدته… انت مش عارف ان الشخص ده عضه صرصار وهو صغير فبقى يخاف من الصراصير من ساعتها… ولا انت عارف ان الشخص التاني والده مات غرقان فخاف ينزل المياه يموت زيه… بردو انت ماعندكش فكره ان اللي زار المقابر مع والدته ده عنده رهاب الموت بسبب ان جدته ماتت قدامه… ولا ان اللي طلع ع الكوبري بيخاف من المرتفعات لمجرد انه بيتخيل نفسه بيقع منها وبيفقد توازنه على أي مبنى أعلى من مستوى الأرض بدورين تلاته…

إقرأ الموضوع كاملا
إضطراب الشخصية الحديةإضطراب الشخصية الحدية

النهارده هتكلم عن موضوع مهم تحت عنوان “اضطراب الشخصية الحدية/الاندفاعية”..
ايه هو اضطراب الشخصية الحدية؟ وليه هو موضوع النهارده؟
هبدأ بالسؤال التاني…
لأن إجابة السؤال الأول هتبقى طويلة وهي المحتوى كله اساسا..
طيب انا بكتب البوست ده مخصوص عشان انا من الناس اللي اتشخصوا باضطراب الشخصية الحدية (BPD/ borderline personality disorder)
وكنت حابه اقرأ عنه وفي نفس الوقت اعرف الناس اللي عندي انا وغيري من اللي حواليهم بنمر بإيه بشكل خاص وبمعلومة جديدة بوجه عام

إقرأ الموضوع كاملا
دبلومة البرمجة اللغوية العصبية بالكامل مجانادبلومة البرمجة اللغوية العصبية بالكامل مجانا

البرمجة اللغوية العصبية هى الاساس الأول والأهم لجميع علوم التنمية البشرية فى العالم
وذلك نظرا لقوة فعاليتها وأهمية موضوعها ، حيث أنها تدرس وتناقش علم نفس النجاح ، أو بمفهوم آخر االقواعد والأفكار الرئيسية لسلوكيات ومعتقدات الناجحين.
ولذلك فهى تعتبر الخطوة الأولى والرئيسية لكل من يرغب بتطوير نفسه ويهتم ببناء حياته بشكل إيجابي وفعال ، وأيضا لمن يهتم بإفادة الآخرين ومساندتهم فى طريق النجاح.
نتناول فى دبلومة البرمجة اللغوية العصبية المجالات الأربعة الأساسية وهى :

إقرأ الموضوع كاملا
تعاويذ | قصة قصيرة (+18)تعاويذ | قصة قصيرة (+18)

لا بد أن أعترف أنى أحب المواقع الإباحية ! .. حسنا .. ببساطة من الذى يستطيع الزواج أصلا فى هذه البلد ؟ ولا أقصد ماديا فقط !
الحقيقة أنى غير معتاد على وجود مواقع إباحية (محترمة) باللغة العربية !
تبدو صفحة مثيرة للاهتمام .. ضغطت على الصورة فانفتحت الصفحة ..
صفحة سوداء ليس فيها إلا الصندوق الأسود وتحته مايكروفون صغير مكتوب جواره : ( إنيلليستى كوبيرست مايو نو تو مايلست ) !

إقرأ الموضوع كاملا

 

Tagged , , , , , , , , , , , , , , . Bookmark the permalink.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.