كيف نستعيد روح الامل ؟؟

شارك هذا الموضوع
نحيا بالأمل

نحيا بالأمل

كيف نستعيد روح الامل ؟؟
كتبت : سعاد دربال

قد يتسأل البعض كيف نحيا بالامل ؟
و لكن قبل هذا عليك ان تتعرف على مايمكن ان يحصل اذا فقدنا الامل
إن مشاعر الاكتئاب و الحزن التي تنتابنا سببها فقدان هذه الروحية التي تتولد نتيجة عدم تحقيق الاهداف ، او الفشل في اشياء معينة هذا ما يولد نوع من الافتقار الى الحافز بالتالي يؤدي الى الاستسلام
كيف يحدث فقدان الامل ؟
ان العامل الاساسي في هذا ، هو العقل الباطن ، فهوالمسؤول عن الافكار و المعتقدات.
اعتقادنا بعدم القدرة على تحقيق رغباتنا في مجالات الحياة يجعلنا نشعر بفقدان الامل وهذا سببه نتيجة تجربة سابقة و بالتالي يطور عقلك الباطن برمجة جديدة مسؤولة عن فقدان الامل.
اذن كيف نستعيد روح الامل ؟؟
إن اول الخطوات التي تجعلنا نستعيد روح الامل هي :
حسن الظن بالله:
جدد علاقتك مع الله ، اعد حساباتك ، و تقرب اليه بالعبادات و الاعمال الطيبة تذكر قوله تعالى ﴿ وَلَا تَهِنُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَنْتُمُ الْأَعْلَوْنَ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ ﴾ آل عمران آية 139
مارس الرياضة و التأمل :
جدد طاقتك البدنية و الروحية كل صباح انصحك بمطالعة الصباح المعجزة للكاتب هال الرود و نادي الخامسة صباحا لروبن شارما يقدم لك الكتابين مجموعة من النصائح الرائعة لبداية يوم مليء بالطاقة الامل و العمل
إقرأ و طور مهاراتك :
من اسباب فقدان الامل هو الفراغ و ملل طوال اليوم ، حتى تتغلب عليه تنوع في المطالعة الكتب و مشاهدة البرامج التحفيزية ، و تعلم مهارات جديدة ، تجعلك اكثر وعيا
حدد اهدافك :
اكتبها ، حدد مواعيد لها ، رتب خطواتك اتجاهها و باشر في تنفيذها شعورك اتجاه تنفيذها يدفعك نحو الامل و النجاح الموجود بداخلك
تذكر انجازاتك :
لاتنسى انك في يوما ما قد حققت بعض الانجازات ، تذكرها دائما اجعلها حافزا لك لتمنحك شعور الرضاو السعادة و ان كل شيء يمكن تحقيقه بوجود الامل
كافئ نفسك :
لا تنتظر مكافأة من الاخرين كلما انجزت شيء حتى و لو كان صغيرا كافئ نفسك بشيء تحبه كن صديقا مميزا لنفسك و امنح نفسك دائما الحب و التقدير و روح الامل
ابحث عن شريك :
اوجد لنفسك شخصا محفزا و داعما لك في تحقيق اهدافك غالبا ما نشعر بالراحة بوجود ما نثق فيهم قد يكونون من العائلة او من الاصدقاء
ضع المشكلة في حجمها :
لا تقلل و لا تضخم من حجم المشكلة ، اجعلهافي ايطارها المحدود حتى تتضح امامك الرؤية لحلها و اعلم جيدا ان لكل مشكلة حل
عبر عن مشاعرك و ركز على التفاصيل و رتب افكارك : خذ و رقة و قلم اكتب كل ما يرهق طاقتك العاطفية ، و ركز على الاهم تم مهم و ابدا بتحليلها و فهم رسالتها و من ثم عالجها ، ستشعر انك قادر على رؤية الامور بعمق ووعي اكبر ،هنا انصحك بكتاب العادات السبع للناس الاكثر فعالية لستيفن آر.كوفي هذا الكتاب يساعدك على التغيير الايجابي و اكتساب عادات تجعلك اكثر فعالية
لا تقارن نفسك بالاخرين :
هناك مقولة تقول ” قل لي كيف تفكر لأقول لك كيف ستكون حياتك ” انظر لنفسك و قارن نفسك بنفسك فأنت خلقت لتكون الافضل
ركز على ما تريد : ركز على امنياتك ، و اهدافك ، و رغباتك ، و طموحاتك ، و إسأل نفسك يوميا ،
ماهي غايتي ؟
ما هي اهدافي ؟
دون اجابتك و استمر في السؤال حتى تصل الى الصدى الداخلي الذي سيكشف لك عن حقيقة نفسك و شغفك في الحياة
ذكر نفسك بها يوميا ، و جدد امل النجاح كل صباح
التزم بخطة العمل :
الانطلاقة هي البداية ، و كلما خططت ، و التزمت ، بخططك اليومية ، فقد بدأت في انجاز اول خطوات نجاحك ، لا تستصغر الامور ، فقط كن مبادرا ، لتحقق ما تصبوا اليه ، الالتزام هو الجسر بين تجديد طاقة الامل و تحقيق الاهداف التي تمنحك القوة و الثقة بالنفس
اذا اردت ان تستعيد روح الامل الذي بداخلك خذ بهذه الخطوات التي اضعها بين يديك و احرص ان ترسل رسالة صدق و ايمان قوية يملأها الامل و التفاؤل و المحبة و العطاء و السعادةو الرضا و النجاح لعقلك الباطن حتى يبدأ في تنفيذها
الخلاصة
يقع البعض في بئر الخطأ عندما يظنون أن استعادة الامل يكون بحلول سريعة بدلا من الطريقة المستدامة لتغيير افكارهم و معتقداتهم حول الامل و هذا ما يسبب لهم الفشل
إن آلية العقل الباطن تعمل على قانون الايمان و الاعتقاد بالفكرة لذا عليك مساعدة عقلك الباطن على التخلص من الافكار السلبية و المعتقدات الخاطئة بالخطوات سابقة الذكر
الامل ليس بعيدا عنك ، فقط توكل على الله و اسلك سبيله
أحيانايغلق الله سبحانه وتعالى أمامنا بابا لكي يفتح لنا بابا آخر أفضل منه، ولكن معظم الناس يضيع تركيزه ووقته وطاقته في النظر إلى الباب الذي أغلق، بدلا من باب الأمل الذي انفتح أمامه على مصراعيه. “ابراهيم الفقي رحمه الله
تمسك بالروح الامل ، وافتح لنفسك ابواب الانجازات العظيمة
ما هي أسرار الإنضباط فى الحياة؟ما هي أسرار الإنضباط فى الحياة؟

قد يتسأل البعض عن حلول  تجعله اكثر انضباطا والتزاما تجاه نفسه ، و في كل مجالات حياته؟؟!
قبل الاجابة عن هذا السؤال ، يجب ان نعرف ما هو الانضباط ؟
الانضباط ،هو أن نقوم بعمل ما يجب عمله سواء كان هذا العمل تحبه أم لا، فأنت المسؤول على القيام به.
والانضباط هو عملية تسير وفقا لمجموعة من القوانين التي تفرضها على نفسك لاتباعها و بالتالي تجعلك تكسب عادة جديدة ، تتعلم من خلالها ادراة الوقت بشكل جيد يجعلك اكثر انضباطا في  الحياة

إقرأ الموضوع كاملا
وعدتك أن لا أعود ..وعدت ..!وعدتك أن لا أعود ..وعدت ..!

كلمات القصيدة الأصلية هى تحفة أدبية بكل ما تعنيه الكلمة من معنى ، كعادة الشاعر العبقري نزار قباني
ثم لونها القيصر كاظم الساهر بألحانه ونغماته فحولها إلى لوحة تموج فيها المشاعر 
ثم قدمها الصوت العذب والشجي بلحنه ورونقه الخاص – للرائعة ماجدة الرومي
فشكرا لهم على تقديم هذا النوع الراق من الفن فى زمن قلما نجد فيه فنا حقيقيا.

إقرأ الموضوع كاملا
عشر خطوات فقط لتحقق كل ما تريد عشر خطوات فقط لتحقق كل ما تريد 

للاسف هذا ما يعيشه كثير من الناس لا يعرف ماذا يريد، وبالتالي لا يعرف أين يذهب، وربما يقضي حياته تابع ، تتحكم فيه عوامل لعبة الحياة ويظل محكوم في العمل في اتجاه واحد وهو مجابهة ضغوط الحياة دون تحقيق نجاح او أنجاز يشعره بقيمة نفسه الحقيقية ويفتخر بما قدم بنفسه وحياته .
ولكن هناك أناس عرفوا طريق النجاح والتميز والإنجاز وحققوا ذواتهم ورغباتهم واحلامهم، عن طريق إدارة عقلهم إدارة بسيطة مكنتهم من الوصول الي ما يريدون .

إقرأ الموضوع كاملا
الانتقال الآني… فوز أم هزيمة؟الانتقال الآني… فوز أم هزيمة؟

لم يجتبي إيانا إحدى قدراتِه التي ولد بها، ولم أشأ أن أولَد بتلك الخصال…
وإن المرء إذا استوطنته المعجزات… أعرضَ…
ودَنَى بمرآه لما يقال عنه… أمرًا اعتياديًا…
كوني أستطيع الفرار من حاضرٍ إلى ماضٍ… جعل مني شخصًا ممقوتًا…
تجول عقلَهُ الشرورُ وتأبى إلا أن ألين… للمصير الذي أواجه… علّه حسنٌ… علّه يزيل عنّي لعنتي…

إقرأ الموضوع كاملا
Tagged , , , , , , , , , , , , , , . Bookmark the permalink.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.